كوالالمبور Kuala Lumpur

2006 م

السفر إلى كوالالمبور ماليزيا مريح جدا الفيزا، المطار، الفنادق، الفواتير، مدينة ترحب بالضيوف، نمط الحياة يسير بإيقاع معتدل بالنسبه لينا العرب وبالطبع بالنسبه للغربيين والصيينين بشكل بطيء relax la مش عارف ليش المليزيين يضيفوا كلمه لا بعد كلمه انجليزيه .. سلانج خاص بالانجليزي الماليزي ان صح التعبير. طبعاً ماليزيا كغيرها من المدن الاسيويه الاخرى كانت تسير على هامش التاريخ الى ان جاءت الطفره الصناعيه وتحولت هذه البلدان الى نمور ويعود الفضل كله والعدوى جاءت من اليابان.

ماليزيا كانت مكونه من عدة ممالك واقاليم الى ان جاءت فكره توحيد البلد علي يد المخلص مهاتير محمد وتحولت إلى دولة ديموقراطية تمثل حالة فريدة بين البلدان المسلمة وتمثل صيغه ونموذج اسلامي قابل للتعايش والتفاعل مع الحضاره المعاصره . الغالبيه من السكان من المسلمين الملايو كما يعيش فيها عدد لابأس به من الصينيين والهنود والجميع ينعم بمجتمع متآلف ومحترم للتنوع والاختلاف الديني والثقافي واللغه الرئيسيه هي الملاي ،، كوالامبور اصبحت وجهة سياحيه معقوله التكاليف ووجهة للسفر العائلي لكثير من العرب والمسلمين الاكل الحلال حتى السمك حلال !!!!! وهي بلد آمنه كذلك ووجهه تعليميه ممتازه لكثير من العرب والمسلمين.

اذكر اني سافرت لهذه الدوله الجميله وانا بالصف الاعدادي مع والدي الحبيب وولد عمي عبدالله ومرت الايام وكبرت وتطلب عملي السفر الدائم الى كوالامبور …. من لحظه الخروج من المطار الرائع والحديث وانت تسير في مروج خضراء وتسير بمحاذاه اشجار زيت النخيل واشجار المطاط ، طبعا هي بلد استوائي وتهطل فيها الامطار طوال السنه وهي خضراء بشكل رائع النباتات قد تخرج لك من شقوق مباني الاسمنت والكونكريت من بين شقوق الطرق …. يوجد في كوالامبور العديد من المعالم السياحيه مثل برج بتروناس او البرجين التؤم وفي اسفله مركز تجاري حديث وكبير وحديقه خضراء يطلق عليها klcc park وبرج المناره ويقع على تله مرتفعه ويوجد به مطعم دائري في الأعلى دخلته وانا طفل وتفاجأت بدوران ارض المطعم ولما ترددت على المدينه وسألت عن المطعم خبروني انه مايزال يعمل ويمكنك زياراته لمشاهده المدينه من الأعلى، بوكيت بينتانج شارع تسوق شهير واصبح يقال له شارع العرب لوجود الكثير من المطاعم العربيه وقهاوي الشيشه ويقع في المنطقه المركزيه بين عدد من المولات الهامه، ساحه ميرديكا ساحه الاستقلال ويوجد بها حديقه كبيره ومحال لبيع الهدايا التذكاريه، كهوف باتو ويشمل عدد من المعابد الهندوسيه والكثير الكثير من الادراج يستحق المعاناه والتعب على مااذكر …. شوف انت ووضعك الصحي في هاذاك اليوم … يعني اذا قدرت تحصل عنه فلم يعني حيأدي الغرض …… بصراحه السفر خارج حدود المدينه في حد ذاته تجربه تسرح بعينك وخيالك من خارج نافذه السياره وتحلق بنظراتك نحو الغابات والحدائق تنقلك الى عوالم اخرى. وكأنك جزء من عالم الخيال من فلم افاتار.

ملاحظه : كل الصور في هذه المقاله هي من تصوير الشاب الحبوب. الفنان عبدالله ولد اخوي مختار.

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s